نبذة عن حياة الرّاحل غبطة البطريرك كريكور بيدروس العشرون

In other languages: EN – BG


توفّي ظهر اليوم كاثوليكوس بيت كيليكا للأرمن الكاثوليك غبطة البطريرك كريكور بيدروس العشرون منتقلًا إلى أخدار الآب السماويّة، تاركًا خلفه بصمات بارزة في الحركة المسكونيّة ومجلس كنائس الشرق الأوسط.

ولِد غبطته في حلب في 15 تشرين الثّاني/ نوفمبر عام 1934، في عائلة مكوّنة من 12 ولدًا، هاجرت من ماردين في تركيا متّجهة إلى حلب على إثر الإبادة الأرمنيّة عام 1915، لتستقرّ نهائيًّا في لبنان عام 1938. بدأ البطريرك الرّاحل دراسته الإبتدائيّة في مدرسة السّيِّدة العذراء التّابعة للإخوة المسيحيّين- فرن الشّبّاك، لبنان، ليدخل بعدها إلى الإكليريكيّة الصّغرى في دير سيِّدة بزمّار للجمعيّة البطريركيّة، ويتابع من ثمّ دراسته في معهد الإخوة المريميّين في جونيه، لبنان.

بعد حصوله على شهادة البكالوريا، أُرسِل بيدروس العشرون إلى المعهد البابويّ للأرمن الكاثوليك في روما وانتسب إلى الجامعة الحبريّة الغريغوريّة خلال 6 سنوات حيث نال شهادتي البكالوريا في الفلسفة الكنسيّة والإجازة في اللّاهوت. بعدها عاد إلى لبنان وسيّم كاهنًا في 28 آذار/ مارس 1959 بوضع يد كاثوليكوس بيت كيليكيا للأرمن الكاثوليك ورئيس مجمع تبشير الشّعوب غبطة الكاردينال غريغوريوس الخامس عشر أغاجانيان.

تابع غبطة البطريرك كريكور بيدروس العشرون مسيرته الكهنوتيّة وعُيِّن نائب مدير الإكليريكيّة الصّغرى التّابعة لجمعيّة دير سيِّدة بزمّار مدَّة سنة، ثمّ مدير مدرسة القدّيس مسروب في برج حمّود لمدّة 9 سنوات. أمّا عام 1969، فانتُخِب نائبًا لرئيس دير سيِّدة بزمّار ومدير الإكليريكيّة الصّغرى فيها، وعام 1976 تمّ انتخابه قيِّمًا عامًّا لجمعيّة دير سيِّدة بزمّار. في 3 كانون الثّاني/ يناير 1977، عيّنه قداسة الحبر الأعظم بولس السّادس مطرانًا على مدينة „اميدا“ شرفًا (ديار بكر) واكسرخوسًا رسوليًّا للأرمن الكاثوليك في فرنسا.

في 13 شباط/ فبراير 1977 سُيّم أسقفًا في كنيسة المخلِّص في برج حمّود. أمّا في 30 حزيران/ يونيو 1986، فأسّس قداسة البابا القدّيس يوحنّا بولس الثّاني أبرشيّة الصّليب المقدّس في باريس للأرمن الكاثوليك حيث عيّنه أوّل مطران لها. وفي 15 تشرين الأوّل/ نوفمبر 1988، عُيِّن زائرًا رسوليًّا للأرمن الكاثوليك في أوروبا الغربيّة. إلّا أنّه في 7 نيسان/ أبريل 2013، استقال بداعي السّنّ عن الأبرشيّة الّتي خدمها خِلال 36 عامًّا.

وعلى إثر وفاة غبطة الكاثوليكوس نرسيس بدروس التّاسع عشر في 25 حزيران/ يونيو 2015، تولّى إدارة الكنيسة الأرمنيّة الكاثوليكيّة بصفته عميد السّينودس الدّائم ووفقًا لمجموعة القوانين للكنائس الشّرقيّة. وفي 25 تمّوز/ يوليو من العام نفسه، إنتخبه أساقفة السّينودس المقدّس للكنيسة البطريركيّة الأرمنية الكاثوليكيّة كاثوليكوس بطريرك كيليكيا للأرمن الكاثوليك واتّخذ له اسم كريكور بدروس العشرين.

مصدر: mecc.org 

DONATE TO DOXOLOGIA INFONEWS

BANK: Eurobank Bulgaria AD (Postbank)

IBAN: BG46 BPBI 8898 4030 6876 01

or through PayPal